18.4.11

احتمالات مستحيلة


كل ما كان لي يوماً..تركته
فراشاتي الملونة
قصصي الخيالية
أصوات أصدقائي
كتبي وأحلامي.

لكني
لم أتركك يوماً
فقط نسيت أن تعلمني
كيفية الإمساك بالهواء
لذلك لم أعرف كيف أحتفظ بك !.

وإن عاد بي الزمن
لامتلكتك وخبأتك في خزانتي
مع جناحيّ الصغيرين
وابتساماتي الملونة..

ليست هناك تعليقات: